0 1563

في العام 1959 طورت شركة زيروكس منتجاً بالاعتماد على آخر ماتوصلت له التكنولوجيا، كان منتجاً مذهلاً حقاً لدرجة ابهر الجماهير كما أبهرتنا أبل بمنتجها المستجيب للمس “يدعونه iPhone”.

ولكن المشكلة الوحيدة لهذا الابتكار، هي تكلفته العالية…. التي جعلت من المستحيل بيعه!

 

النموذج 914 - آلة تصوير المستندات

النموذج 914 – آلة تصوير المستندات

الصورة التي ترونها في الاعلى هي جزء من اعلان المنتج، حيث اخترعت زيروكس آلة تصوير مستندات “اسمتها النموذج 914” تعتمد على الكهرباء والحبر وانواع عادية من الورق.

نبذة عن تاريخ النسخ قبل زيروكس:
كان ياما كان، لكي ينسخ الموظف نسخة من ملف ما، كان عليه ان يضع ورقة من الكربون بين ورقتين ويكتب على احداها، او يستخدم الآلة كاتبة لانشاء نسخة جديدة من الملف “اي عليه ان يعيد كتابة ماهو مكتوب في الورقة”

لم تستطع زيروكس بيع اي منتج من هذا النموذج بسبب سعره المرتفع، لذلك قررت زيروكس بتأجير منتجاتها بشكل شهري بدلا من بيعها، وأخذت مبلغ اضافي عندما تزداد عدد النسخ عن 2000 نسخة في اليوم. وقدمت زيروكس جميع المواد اللازمة والخدمات لتشغيل الآلة على أكمل وجه.
وخلال فترة ارتفع معدل نمو الشركة الى 41% وامتد هذا النمو لمدة 12 سنة ، وهذا اعانها على انتاج نماذج جديدة ذات أداء أعلى وأعطال أقل.

تعليقات الناس على ال Facebook

التعليقات

المقالة مقدمة من قِبل:: محمد همام موالدي
Ammar Jabakji عمار جبقجي طالب ماجستير نظم معلومات إدارية

لاتوجد تعليقات